الأخبار السياسية

«قسد» تتقدم على حساب «داعش».. وصواريخ إسرائيلية على دمشق – أخبار السعودية


«عكاظ» (إسطنبول)

تدور معارك ضارية في أقصى الشرق السوري، في ريف البوكمال بين تنظيم داعش الإرهابي وقوات سورية الديموقراطية المدعومة من التحالف الدولي، بعد مقتل 20 مقاتلا من قوات «قسد» أمس الأول، فيما أفاد ناشطون أن قوات «قسد» تقدمت في عمق مناطق التنظيم خلال اليومين الماضيين.

وقال الناشطون إن العمليات العسكرية توقفت أمس (السبت)، بسبب سوء الأحوال الجوية والغبار الكثيف في المنطقة، الذي ساعد التنظيم على مهاجمة «قسد» في عمق الصحراء، مؤكدين أن فلول «داعش» بدأت تنحصر في مناطق ضيقة من الريف الشرقي.

وتأتي هذه المعارك، ضد التنظيم بعد أن أصبح مقاتلو «داعش» ينحصرون في منطقة لا تتجاوز 40 كيلو مترا مربعا، وسط توقعات بانهيار صفوف التنظيم، في فترة وجيزة.

إلى ذلك، ذكرت الوكالة العربية السورية للأنباء أن المضادات الجوية التابعة للجيش السوري أسقطت عددا من الصواريخ التي أطلقتها إسرائيل قرب مطار دمشق أمس (السبت).

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري قوله «وسائط دفاعنا الجوي تتصدى لعدوان صاروخي إسرائيلي على مطار دمشق الدولي وتسقط عددا من الصواريخ المعادية».. ولدى سؤالها عن تقرير الوكالة السورية قالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي «لا نعلق على تقارير أجنبية».

من جهة ثانية، قال تقرير لصحيفة «وول ستريت جورنال» إن تركيا تسعى في الوقت الحالي لإقناع «الجماعات المسلحة» بإخلاء محافظة إدلب، وذلك بهدف تجنيبها حرباً حذرت الأمم المتحدة من أنها قد تؤدي إلى خلق أسوأ كارثة إنسانية في القرن الواحد والعشرين.

وكانت القوات الروسية بالتعاون مع قوات النظام قد شنت العشرات من الغارات الجوية خلال الأسبوعين الماضيين، مع تحضيرها لشن عملية برية لاستهداف إدلب.

سوريات يبكين خلال تشييع جثامين 4 مقاتلين من القوات السورية الديموقراطية، في القامشلي، أمس الأول. (أ. ف. ب)



مصدر الخبر

Comments

الأكثر مشاهدة

To Top

Powered by WP Robot