سياسي / المملكة تسهم من جديد في تحرير رهينة غربي من أيدي الميليشيات الحوثية .. والرئيس الفرنسي يشكرها على جهودها

الأربعاء 1440/2/8 هـ الموافق 2018/10/17 م واس


الرياض 07 صفر 1440 هـ الموافق 16 أكتوبر 2018 م واس
أسهمت المملكة في إطلاق سراح الرهينة الفرنسي (الان قوما) المختطف لدى الميليشيات الحوثية الإرهابية التابعة لإيران، منذ ما يقارب أربعة أشهر.
وأعلن مصدر مسؤول اليوم (الثلاثاء) أنه إنفاذاً للتوجيه الكريم وبناء على طلب الجانب الفرنسي للمساعدة في إطلاق سراح الرهينة الفرنسي ( الان قوما) المختطف لدى الميليشيات الحوثية الإرهابية التابعة لإيران منذ تاريخ 8 يوليو 2018م بمحافظة الحديدة، فقد تم التنسيق مع القوات المشتركة حيال تسهيل إجراءات الحصول على تصريح للطائرة من نوع (C130) تابعة للجيش الفرنسي.
وأكد المصدر أنه تم مساء اليوم الثلاثاء 7 صفر 1440هـ التصريح للطائرة وتم نقل الرهينة من محافظة صنعاء إلى مسقط في سلطنة عمان.
وقد شكر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون السلطات السعودية على إسهامها في إطلاق سراح الرهينة الفرنسي (الان قوما) المختطف لدى الميليشيات الحوثية الإرهابية التابعة لإيران منذ ما يقارب أربعة أشهر، وكل من أسهم في ذلك .
// انتهى //
00:26ت م
0334